اهميه الشبكات الداخليه  الخارجيه بالنسبه لبرامج الحسابات  بنظام ديسك توب

في كثير من الاحيان يريد اصحاب الاعمال ربط حسابات اعمالهم سواء اكثر من جهاز او اكثر من فرع  معا .               

و لذلك تاتي اهمية الشبكات الداخليه والخارجيه ,  وفي هذا المقال سنشرح بالتفصيل معني الشبكات الداخليه والخارجيه واهميتها بالنسبه لاصحاب الاعمال و بالنسبه لبرامج الحسابات بنظام ديسك توب  .      

                                                                       

اولا الشبكات الداخليه :- 

معني الشبكه الداخليه هو ربط اكثر من جهاز حاسوب مجتمعين في مكان واحد معا بحيث من جهاز واحد يُمكنك التحكم في باقي الاجهزه اي بمعني ادق ينتج عن هذه الشبكه حاسوب واحد كبير مساحته هي مجموع مساحه جميع الاجهزه المتصله بالشبكه .      الشبكات الداخليه و الشبكات الخارجيه

* يتحتم علينا شرح طريقه عمل برنامج الحسابات بطريقه مُبسطه جدا للانتقال للنقطه التاليه

برنامج الحسابات هو عباره عن واجهه للتحكم وبها الشاشات و خانات البيانات و شاشات الادخال و شاشات المُخرجات . في الخلف تعمل قواعد البيانات وهي التي فيها يتم تسجيل البيانات المُدخله ايضا يتم استدعاء البيانات منها . الشبكه الداخليه و الخارجيه تنطبق علي برامج الحسابات بنظام ديسك توب وليس الويب لان برامج الحسابات الويب (التي تعمل عن طريق الانترنت ) يتم ربطها عن طريق شبكه الانترنت .

في برنامج الحسابات كل نسخه من البرنامج هي برنامج  منفصل له قواعد البيانات الخاصه به  و كإن كل نسخه تديرمؤسسه منفصله . عندما يكون لدي صاحب المؤسسه التجاريه اكثر من نقطه بيع لكل منها جهاز الحاسوب الخاص بها وبرنامج الحسابات الخاص بها تظهر مشكله ان حسابات كل نقطة بيع منفصله عن الاخري وكانها مؤسسه او كيان منفصل فليس من المنطقي انه عندما يريد صاحب العمل الاطلاع علي مُجمل ارباحه مثلا ان يتوجه لكل نقطه بيع ليري مُجمل ارباحها ثم يجمع كل هذه الارباح معا ليعرف مُجمل ارباح المؤسسه انها عمليه شاقه جدا و غير منطقيه او عمليه لذلك يظهر دور الشبكه الداخليه حيث من خلالها يتم ربط نسخ برنامج الحسابات معا ليعمل وكانه برنامج واحد بحيث تصب جميع بيانات نقاط البيع في قاعدة بيانات واحده تُمثل المؤسسه التجاريه ككل ( في هذه النقطه يظهر الفرق بين برامج الحسابات فيوجد برامج حسابات يمكنها الفصل بين حسابات كل نقطه بيع علي حدي ,ايضا جمع جميع حسابات المؤسسه معا وذلك من خلال تقارير توضح حسابات كل نقطه بيع علي حدي وايضا تقارير اخري توضح مُجمل حسابات المؤسسه ) , بالتالي عمل الشبكه الداخليه  ( مع توافر امكانيه عمل شبكه داخليه في برنامج الحسابات ) هو ان تظهر حسابات المؤسسه التجاريه امام مالك المؤسسه ككيان واحد او مؤسسه واحده و ليس عدة مؤسسات مختلفه .

 

ثانيا الشبكه الخارجية :-

الشبكه الخارجيه هي نفس فكره الشبكه الداخليه الا انها تختلف في التالي 

 . تقوم بربط عدة فروع في اماكن مختلفه معا   . ايضا يتم الربط بين الفروع من خلال سيرفر 

 

الشبكات االخارجيه                    

                          

                            

            

 

لكي يتم ربط حسابات اكثر من فرع معا وداخل كل فرع اكثر من جهاز فهي عمليه مُعقده حيث يتم ربط اجهزه كل فرع بشبكه داخليه ثم ربط الفروع بشبكه خارجيه ولكن لان الفروع تكون غالبا في اماكن مختلفه وبعيده فيتم تجميع جميع البيانات بحيث تصب في سيرفر  واحد  من خلال الشبكه الخارجيه.

السيرفر هو جهاز حاسوب له مواصفات خاصه ,له سعه كبيره لاستقبال كميات كبيره من البيانات .

هذا السيرفر يتم حجزه باجرائات معينه وبدفع اشتراك سنوي ويتم تحديد سعر الاشتراك بناء 

علي سعة السيرفر و امكانياته وثباته و مكانه .                          سيرفر

 

وبالتالي ينتج عن كل من الشبكه الداخليه و الخارجيه مؤسسه كامله مُحوسبه  (بياناتها علي حاسوب)  

 جميع حساباتها و بياناتها مُرتبطه معا في برنامج حسابات واحد وبذلك يظهر امام مالك المؤسسه برنامج حسابات واحد يربط نقاط البيع معا و يربط فروع مؤسسته ايضا .وكما سبق و ذكرنا ان جوده برنامج الحسابات تظهر في امكانيه عمل الشبكه الداخليه او الخارجيه ايضا التقارير التي من خلالها يمكن التركيز علي حسابات نقطه بيع واحده او فرع واحد او جمع حسابات المؤسسه كلها معا ايضا تتبع حركه صنف واحد في المؤسسه او جميع الاصناف وهكذا ....

مُقدم لكم من برنامج اي سيلز لادارة حسابات المؤسسات                                                  
 

للمزيد من المقالات تابعوا مدونتنا كل ما تريد معرفته عن برامج الحسابات